Search This Blog

Loading...

Sunday, May 22, 2011

أسمى بالمستبده

أنا لست كالأخريات ... أنبهك آلاف المرات
كل ذنبي إنني لم أرتدي الأقنعة
ولم أعشق التفاهات
هن حمقاوات
وأنا قطرة ندى مختبئة بإحدى الغيمات
...أنا صدفة بيضاء تغتسل في البحيرات
أنا بريق طاهر بلون النجمات
لست مثلهن ولن أكون أبدآ كالأخريات
وبعد كل هذا يا عزيزي
ألا يحق لي أن أقسو ؟؟؟
ألا يحق لي أن أجرح ولا أعفو ؟؟
إذا كان هذا بالنسبه لك إستبدادآ فأنا أعشق إستبدادي
ولي الشرف بأن أسمى بالمستبده

No comments:

Post a Comment